• ×

03:02 صباحًا , الإثنين 24 سبتمبر 2018

مدرسة الريان المتوسطة والثانوية تحتفي بكوكبة من معلميها المتقاعدين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
محسن حربان في بادرة وفاء وليلة لا تُنسى تلألأت في سمائها نجوم الوفاء من منسوبي مدرسة الريان المتوسطة والثانوية شاركهم في الوفاء نخبة من المجتمع الذين احتفوا جميعاً بنجوم تلك الليلة الأستاذ / يحيى إسماعيل رياني ، الأستاذ: عبدالرحمن بن جابر الحربي ، الأستاذ: علي بن محسن فقيهي ، والذين قدّموا جُلّ عطائهم في خدمة أبنائهم الطلاب وزملائهم المعلمين ، ففي ليلة الأربعاء 23/8/ 1439هـ وفي فندق هوليدي جازان كانت ليلة الوفاء ، وبحضور عدد من الزملاء والأصدقاء ، والتربويين ، وقد قدّم الحفل الأستاذ / ماجد أحمد شاعري مرحباً بالضيوف والمحتفى بهم بكلمات حب ووفاء تلى ذلك القرآن الكريم ، ثم كلمة قائد المدرسة الأستاذ: محمد مكين . قال فيها : لقد وجدنا فيكم صدق القول وحب العمل وتوجيه صادر من القلب وتواضع في المعاملة جبلنا كل ذلك على احترام شخصكم ، وطيب معشركم ، وما هذه الليلة إلا قطرة من عطائكم الفياض فبعد عمر قضيتموه في صرح شع منه الضياء .. حافل بالعطاء، بجهد لم يعرف الكلل ولا الملل، أضحى يانع الثمار، فأصبحتم كعلم في رأسه نار، أخلاق فاضلة وهمة عالية، أدب جم ونفع عم .وختم كلمته بالدعاء للمحتفى بهم سائلاً الله أن يطيل أعمارهم على طاعته، في صحة وعافية، وهم بأحسن حال وأتمه، وفي أهنأ عيش وأرغده، وأن يجعلهم من سعداء الدارين ، وأن يجمعنا في الدنيا على محبته ، وفي الآخرة دار كرامته ، بعد ذلك كان للمُحتفى بهم كلمة قدمها نيابة عنهم الأستاذ: علي محسن فقيهي شكر فيها أسرة مدرسة الريان المتوسطة والثانوية على لفتتهم الرائعة بتكريمهم كما قدّم شكره لكل من حضر وشارك ، تلا ذلك عرض توضيحي للسيرة الذاتية للمُحتفى بهم ، ثم قصيدة شعرية بهذه المناسبة قدمها الأستاذ: أحمد زعكان. وفي نهاية الحفل تسلم المحتفى بهم الهدايا التذكارية من أسرة مدرسة الريان ،والزملاء والمحبين ، والأقارب تقديراً لما قدموه خلال مسيرتهم العملية في ميدان التعليم ، بعد ذلك تناول الجميع وجبة العشاء التي أعدت بهذه المناسبة .

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image
بواسطة : محسن حربان
 0  0  117
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:02 صباحًا الإثنين 24 سبتمبر 2018.